Icon
إشعارات الطوارئ

تدعوكم وزارة الماللية بالالتزام بالإجراءات الصحية والاحترازية وحفاظاً على سلامتكم، يمكنكم استخدام كافة خدماتنا عبر الموقع الالكتروني والتطبيق الذكي.

تغيير حجم الخط

ألوان العرض

القراءة الليلية

أبيض و أسود

Color Blind

ترجمة هذه الصفحة

الوزراة غير مسؤولة عن نتائج الترجمة
الفورية الموفرة من جوجل

شاهد فيديو سهولة التصفح

البحث في الموقع



استخدام البحث المتقدم

إذا وجدت أن بحثك قدم عدد كبير من النتائج، وترغب في تحسين عملية البحث، يمكنك إضافة كلمات مفتاحية أخرى لبحثك أو استخدام أداة تصفية الكلمات المفتاحية التي تقوم بتصفية النتائج لجعلها تعكس بشكل أكثر دقة المعلومات التي تبحث عنها.

وزارة المالية تشارك في فعاليات أسبوع وزارة المالية الإندونيسية في إكسبو 2020 دبي


 23/12/2021

شاركت وزارة المالية في فعاليات أسبوع وزارة المالية الإندونيسية التي تم تنظيمها في الجناح الإندونيسي في إكسبو 2020 دبي، وذلك على مدى يومي 21 و22 ديسمبر الحالي، بحضور سعادة مريم محمد الأميري الوكيل المساعد لشؤون الإدارة المالية العامة في وزارة المالية. وتأتي المشاركة بهدف دعم وزارة المالية الإندونيسية والترحيب بهم في إكسبو 2020 دبي، فضلاً عن مناقشة سبل تعزيز العلاقات الاقتصادية بين البلدين، والاطلاع على آخر المشاريع المستدامة وسبل تنمية التمويل الاقتصادي الاسلامي في إندونيسيا.

وعلى هامش الفعاليات، التقت سعادة مريم محمد الأميري مع سعادة حسين باقيس سفير جمهورية إندونيسيا لدى دولة الإمارات العربية المتحدة، وذلك بحضور بوبي هيرناوان الملحق المالي للسفارة الإندونيسية في الإمارات، إضافة إلى عدد من المسؤولين من وزارة المالية ودائرة المالية لحكومة إمارة دبي.

وخلال اللقاء، أشارت سعادة مريم محمد الأميري إلى أن دولة الإمارات تطلع إلى توسيع علاقاتها الاقتصادية والتجارية والاستثمارية مع جمهورية إندونيسيا من أجل تنمية بيئة الأعمال وتعزيز الاستثمار والنمو والازدهار بين البلدين الصديقين. وقالت سعادتها: "تحرص دولة الإمارات على تأسيس شراكات اقتصادية استراتيجية مع جمهورية إندونيسيا ومختلف الأسواق الواعدة عالمياً، بهدف التأسيس لمرحلة جديدة من النمو المستدام خلال المرحلة المقبلة."

وبدوره، قال سعادة حسين باقيس: "لقد اتخذنا خطوات عملية لتعزيز التعاون مع دولة الإمارات العربية المتحدة، حيث قامت الحكومة الإندونيسية بصورة جدية بتطوير الاقتصاد الشرعي من خلال إنشاء اللجنة الوطنية للاقتصاد والتمويل الإسلامي (KNEKS) بقيادة الرئيس جوكو ويدودو. وأسهمت هذه التطورات في ازدهار النظام الإيكولوجي للاقتصاد الشرعي في إندونيسيا كما يتضح من نتائج مؤشر الحصة السوقية ومؤشر رأس المال البشري. ومن ناحية أخرى سيقوم بنك الشريعة الإندونيسي (BSI) الذي يعد أكبر بنك للشريعة الإسلامية في إندونيسيا بافتتاح أول مكتب تمثيلي له في إمارة دبي."

وتضمنت فعاليات أسبوع وزارة المالية الإندونيسية في إكسبو 2020 دبي، برنامج حواري حول المشاريع المستدامة في جمهورية إندونيسيا لعرض المشاريع المستدامة المتاحة في إندونيسيا وإمكاناتها الاستثمارية وإنجازات إندونيسيا في استكمال وإدارة المشاريع المستدامة، فضلاً عن ندوة حول سبل تنمية التمويل الاقتصادي والإسلامي في إندونيسيا لمناقشة أهمية التعليم في مجال الاقتصاد والتمويل الإسلامي وسبل تعزيزه بين دولة الإمارات وإندونيسيا.

تجدر الإشارة إلى أن دولة الإمارات كانت قد ضخت مطلع العام الجاري استثمارات تقدر بأكثر من 10 مليارات دولار لتحفيز النمو الاقتصادي لإندونيسيا في قطاعات استراتيجية مثل الطاقة والبنية التحتية والسياحة والتكنولوجيا والأمن الغذائي، وذلك بالتعاون مع هيئة الاستثمار الإندونيسية.

​