تسجيل الدخول

Search in website



 
 
 
​​
 

عام الخير في دولة الإمارات 2017

 

في ديسمبر 2017، أعلن صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آلا نهيان رئيس الدولة حفظه الله عام 2017 عاماً للخير، ويأتي هذا الاختيار ترجمة فعلية لثقافة الخير والعطاءالتي أرساها مؤسس الدولة المغفور له بإذن الله سمو الشيخ زايد بن سلطان آلا نهيان. وتترسخ قيم الخير و العطاء في سياساتناورؤية قيادتنا الحكيمة منذ عهدنا الأول و حتى يومنا هذا. و يتجلى هذا في قيم الانضباط و الاستقامة التي يتحلى بها الشعب الإماراتي الذي يسعى دائماً لمساعدة المحتاجين و تقديم العون كلما أتيحت له الفرص. ويأتي عام 2017 ليحصد ثمار هذا الخير و يضرب لنا مثلاً في أهمية العطاء.

 

المحاور الثلاثة
الرئيسية لعام العطاء

المسؤولية الاجتماعية، التطوع، خدمة الوطن
المسؤولية الاجتماعية

تلتزم المؤسسات الخاصة بإطلاق المبادرات والبرامج التي تعود بالنفع على المجتمع المحلي والدولي.

التطوع

يعد التطوع سلوكاً إنسانياً يعزٌز قيم التكافل والتآزر، وينعكس تأثيره إيجابياً على حياة الأسرة والمجتمع.

خدمة الوطن

خدمة الوطن والدفاع عنه من أهم القيم المتأصلة في الثقافة الإماراتية، فالشعب الإماراتي دائماً ما يجد الفخر و العزة في السعي إالى إعلاء شأن دولته.

 

المساعدات الإمارتية الخارجية

​مساعدة

178

دولــــة

حول العالم

إجمالي المساعدات

بلغت 173
مليار درهم

حتى عام 2014

7.7 مليار
درهـــم

للمساعدات الإنسانية
و الإغاثـــة
دعم البرامج العامة حول العالم

22.5 مليار
درهــــم

 

مبادرات مجتمعية وإنسانية

تطوير مئات المبادرات والبرامج المجتمعية و الإنسانية من قبل كافة الجهات الحكومية الإتحادية و المحلية ومؤسسات القطاع الخاص, بحث تسعى إالى إشراك كافة فئات المجتمع,كل حسب اهتماماته, و توفير المنصة المناسبة للحفاظ على استدامة هذا العمل في المستقبل.

 

عمل تطوعي

إنجاز ملايين الساعات التطوعية بحيث تغطي مختلف المجالات العمل الإنساني والخيري, و يشارك فيها كافة المتطوعين لاسيما من يمتلكون مهارات خاصة تتيح لهم مشاركة خبراتهم ومعرفتهم مع الآخرين لفتح آفاق الفرص أماماهم.

 

مساهمة القطاع الخاص

زيادة مساهمات القطاع الخاص بصورة كبيرة و تمكين دوره في دعم مسيرة التنمية الحكومية, سوء عن طريق التبرعات المباشرة أو عن طريق المشاريع والمبادرات الإنسانية, على نحو يحقق رؤية عام الخير.

في 2013/2014

حققت دولة الإمارات العربية المتحدة المركز
الأول عالميـاً كأكبر دولة مانحة للمساعدات

إجمالي التبرعات بلغت 1.71% من الدخل القومي الإجمالي

أكثر من 22.6 مليـار درهـم إماراتـي

 

مبادرات وزارة المالية لعام الخير

نظمت وزارة المالية مجموعة من المبادرات الإنسانية والمجتمعية في إمارتَي دبي وأبوظبي.

  • توزيع 600 وجبة سحور على خمسة مساجد في دبي والشارقة لتقديمها إالى المحتاجين.

  • تنظيم حملة تبرع للمساهمة في حملة "لأجلك يا صومال" التي تبناها الهلال الأحمر الإماراتي.

  • تنظيم محاضرة اجتماعية توعوية بالتعاون مع الموجَه الأسري محمد عبد الكريم.

  • إقامة ملتقى رمضان السنوي للموظفين في فندق إنتركونتيننتال, أبوظبي.

  • تنظيم محاضرة صحية تحت عنوان "الصحة في رمضان", تلاها إجراء مجموعة من الفحوصات الطبية لموظفي الوزارة.

  • وزارة المالية نظمت حملة تبرعات وإغاثة لصالح أهالي حلب.

 

كيف تساهم في عام الخير

  • تبرع بملابسك وأحذيتك

    ستجد صناديق التبرع منتشرة في كافة المواقع الحيوية مثل متاخر الهايبرماركت ومراكز التسوق والطرق الرئيسية. أو يمكنك إرسال تبرعاتك إلى مقرات المؤسسات الخيرية مثل "الهلال الأحمر الإماراتي" و"جمعية بيت الخير". تبرعاتك بملابسك و أحذيتك سيعني الكثير لكل من شردوا من منازلهم في مناطق الحروب و ستبعث البهجة في نفوسهم.

  • ساهم بحملات تعليم الفقراء و المحتاجين

    هناك مؤسسات خيرية تحتاج دائماً إلى متطوعين لمساعدتها ممارسة أنشطتها الخيرية المتنوعة مثل "دبي العطاء", حيث أن الوقت الذي تمضيه في هذه المؤسسة يصنع فارقاً كبيراً في مستقبل أطفال المناطق الفقيرة التي تفتقد إالى المدارس والكتب التعليمية. كما يمكنك التبر بكتبك في أحد مراكز تجميع الكتب "بوك شيلتر" بفروعه في أبوظبي ودبي والشارقة

  • تبرع بدمك

    كل قطرة دم تتبرع بها تنقذ حياة إنسان مريض.. إذ تشير الإحصائيات إالى أن فرد واحد من بين ثلاثة أفراد يحتاج إالى نقل دم مرة في العمر، غير أنه هناك فرد واحد من بين ثلاثين فرداً يتبرع بالدم. كن إيجابياً وتوجه إلى أحد المراكز الطبية أو المراكز المتنقلة المنتشرة في كافة أنحاء دولة الإمارات للتبرع بالدم, كما يمكنك التبرع في المستشفيات العامة مثل "مستشفى لطيفة" أو مراكز التبرع بالدم مثل "مركز الشارقة لنقل الدم والبحوث" و"بنك الدم في أبوظبي".

  • ساهم في حماية بيئتك

    يمكنك دعم بيئتك من خلال فصل النفايات الشخصية في المنزل و الترشيد في استهلاك الماء و الكهرباء, أو يمكنك الارتقاء بمستوى عطائك والمساهمة في الأعمال التطوعية بالمؤسسات المعنية بحماية البيئة والحياة البرية مثل "مجموعة عمل الإمارات للبيئة" و"جمعية الإمارات للحياة الفطرية", حيث يمكنك المساهمة في حماية كوكب الأرض ومكافحة التغيرات المناخية لتوفير بيئة مثالية يسعد في ربوعها الجميع. ​​​​​​​​​​