Icon
إشعارات الطوارئ

تدعوكم وزارة الماللية بالالتزام بالإجراءات الصحية والاحترازية وحفاظاً على سلامتكم، يمكنكم استخدام كافة خدماتنا عبر الموقع الالكتروني والتطبيق الذكي.

تغيير حجم الخط

ألوان العرض

القراءة الليلية

أبيض و أسود

Color Blind

ترجمة هذه الصفحة

الوزراة غير مسؤولة عن نتائج الترجمة
الفورية الموفرة من جوجل

شاهد فيديو سهولة التصفح

البحث في الموقع



استخدام البحث المتقدم

إذا وجدت أن بحثك قدم عدد كبير من النتائج، وترغب في تحسين عملية البحث، يمكنك إضافة كلمات مفتاحية أخرى لبحثك أو استخدام أداة تصفية الكلمات المفتاحية التي تقوم بتصفية النتائج لجعلها تعكس بشكل أكثر دقة المعلومات التي تبحث عنها.

السندات الدولية

    

السندات الدولية للمستثمرين في الأسواق الخارجية​

تعتبر السندات الدولية أدوات دين عام يتم إصدارها في الأسواق المالية خارج الدولة المُصدرة، وتتيح هذه السندات الوصول إلى عدد أكبر من المستثمرين من الأسواق العالمية، ومثلها مثل سندات الخزينة فإن السندات الدولية تتيح للمستثمرين الحصول على عوائد منتظمة ويتم إعادة المبلغ الأصلي إلى المستثمرين عند حلول تاريخ الاستحقاق.

في السادس من أكتوبر 2021، قامت الحكومة الاتحادية لدولة الإمارات العربية المتحدة بتسعير حزمة السندات السيادية متعددة الشرائح والمقوّمة بالدولار الأمريكي، بقيمة إجمالية بلغت 4.0 مليار دولار أمريكي والصادرة وفق أحكام القاعدة 144-أ / (بموجب اللائحة إس) من قانون الأوراق المالية الصادر في الولايات المتحدة الأمريكية. وتمثل هذه الصفقة الطرح الأول من نوعه لدولة الإمارات في أسواق رأس مال الدين الدولية، وذلك بعد أن قامت الدولة بتسعير تلك الصفقة التي حققت نجاحاً كبيراً وحققت أهدافها الاستراتيجية من حيث سعر الاكتتاب وحجم الصفقة (زيادة حجم الصفقة إلى 4 مليار دولار أمريكي من الحجم الأولي المستهدف والبالغ 3 مليار دولار أمريكي). وقد حققت الصفقة عدداً من الأرقام الأولى من نوعها أبرزها:

    
 

أول إصدار سيادي قياسي بالدولار الأمريكي لمدة 20 عاماً من قبل دولة ضمن دول مجلس التعاون الخليجي.

 

تحقيق أدنى عائد على الإطلاق لسندات سيادية افتتاحية مقوّمة بالدولار الأمريكي ضمن دول مجلس التعاون الخليجي.

 

سجل سعر الصفقة سعراً موازياً لأدنى مستوى لفروق أسعار الفائدة على السندات السيادية في المنطقة.

حزمة السندات السيادية متعددة الشرائح والمقوّمة بالدولار الأمريكي 4.0 مليار دولار أمريكي
وفق القاعدة 144-أ / (بموجب اللائحة إس) من قانون الأوراق المالية في الولايات المتحدة الأمريكية

    

ملخص إعلان الإصدار

مُصدّر السندات الدولية الحكومة الاتحادية لدولة الإمارات العربية المتحدة، ممثلة بوزارة المالية
تصنيفات المُصدّر (Aa2) من وكالة "موديز" و (-AA) من وكالة "فيتش" – مع نظرة مستقبلية مستقرة لكلا التصنيفين
التنظيم وفق أحكام القاعدة 144-أ بموجب اللائحة إس (Regulation S) من قانون الأوراق المالية الصادر في الولايات المتحدة الأمريكية.
الحالة سندات غير مضمونة
تاريخ التسعير 6 أكتوبر 2021
تاريخ الإصدار 19 أكتوبر 2021 (T+8)
حجم الطرح 1,000,000,000 دولار أمريكي 1,000,000,000 دولار أمريكي 2,000,000,000 دولار أمريكي
أجل الاستحقاق 10 أعوام 20 عاماً 40 عاماً
تاريخ الاستحقاق 19 أكتوبر 2031 19 أكتوبر 2041 19 أكتوبر 2061
الهامش المحقق فوق
نسبة عائدات سندات
الخزينة الأمريكية
70 نقطة أساس 105 نقطة أساس 117.6 نقطة أساس
عائد إعادة الطرح %2.231 %3.078 %3.250
الكوبون %2.000 %2.875 %3.250
سعر إعادة الطرح %97.940 %96.985 %100.000
الإدراج سوق لندن للأوراق المالية سوق لندن للأوراق المالية سوق لندن للأوراق المالية وسوق تايبيه للأوراق المالية
القانون الحاكم القانون الإنجليزي
القيمة الاسمية 200.000 دولار أمريكي مضافاً إليها مضاعفات لا تقل قيمتها عن 1,000 دولار أمريكي
الجهات المسؤولة عن إدارة الإصدار
(لأجل 2031 و2041)
بنك أبوظبي التجاري، سيتي بنك، بنك الإمارات دبي الوطني، بنك أبوظبي الأول، بنك إتش إس بي سي، جي بي مورجان، بنك المشرق، بنك أوف أميريكا، ستاندرد تشارترد
مدراء الاكتتاب المشتركين (2061) سيتي بنك، بنك إتش إس بي سي، جي بي مورجان، ستاندرد تشارترد (من خلال فروعها في تايوان)
وكلاء الهيكلة (لأجل 2061) بنك أبوظبي التجاري، بنك الإمارات دبي الوطني، بنك أبوظبي الأول، بنك المشرق، بنك أوف أميريكا
    

أبرز الأرقام

  • 01أعلنت دولة الإمارات عن سعر الطرح الأولي لشريحة الـ 10 أعوام بقيمة عند 105 نقطة أساس فوق نسبة عائد سندات الخزينة الأمريكية، وشريحة الـ 20 عاماً عند 135 نقطة أساس فوق نسبة عائد سندات الخزينة الأمريكية، وأيضاً شريحة سندات Formosa لمدة 40 عاماً بعائد قدره 3.600%، وذلك في السادس من أكتوبر 2022 في أسواق آسيا المفتوحة.
  • 02شهد سجل الطلبات إقبالاً هائلاً منذ بداية الإصدار وتخطى حاجز الـ 20 مليار دولار أمريكي في منتصف اليوم بتوقيت لندن، مما سمح لحكومة دولة الإمارات بتخفيض سعر الفائدة بواقع 25 نقطة أساس على شريحتي الـ 10 أعوام و20 عاماً وبواقع 30 نقطة أساس على شريحة سندات Formosa لمدة 40 عاماً. تجاوزت قيمة سجل الطلبات القوي حاجز الـ 22.5 مليار دولار أمريكي، مما أتاح للحكومة الاتحادية زيادة حجم الصفقة إلى 4 مليارات دولار أمريكي عند 70 نقطة أساس فوق نسبة عائد سندات الخزينة الأمريكية لشريحة الـ 10 أعوام و105 نقطة أساس فوق نسبة عائد سندات الخزينة الأمريكية لشريحة الـ 20 عاماً وبنسبة 3.250% لشريحة سندات Formosa لمدة 40 عاماً، مما يعني تخفيض سعر الفائدة على السندات المطروحة بنحو 35 و30 و35 نقطة أساس على التوالي مقارنة بالأسعار الافتتاحية المعلن عنها عند بداية عملية الطرح.
  • 03بلغت ذروة سجل الطلبات أكثر من 22.5 مليار دولار وبزيادة عن حجم الطرح بمعدل 5.6x، وذلك من أكثر من 200 حساب. كما حققت الصفقة توزيعاً متوزاناً من حيث التخصيص الجغرافي وأنواع المستثمرين.
  • 04شهدت الطلبات إقبالاً كبيراً من البنوك المحلية، وعلى الأخص السندات ذات مدة الاستحقاق الأقصر، وذلك بفضل المستوى الذي بلغته سيولة الأصول عالية الجودة كما أعلن عنها مصرف الإمارات العربية المتحدة المركزي، والاهتمام القوي من الحسابات الدولية، بما في ذلك حسابات أسواق المال والبنوك المركزية، والتقييم الائتماني العالي للحكومة الاتحادية وانضمام الدولة إلى مؤشر جي بي مورجان لسندات الأسواق الناشئة (EMBI)، فضلاً عن المناقصات القوية المقدمة من المستثمرين التايوانيين على شريحة سندات Formosa التي تبلغ مدتها 40 عاماً.