مرحبا بكم في موقع وزارة المالية
  • عربي
  • سهولة التصفح
  • المساعدة
  • إتصل بنا
  • خريطة الموقع
  • قنوات التواصل
  • قراءة الصفحة

الثلاثاء28 - 03 - 2017


 28/03/2017

المصدر:الخليج

أعرب مسؤولو شركات وخبراء في القطاع الصناعي عن تفاؤلهم تجاه الجهود التي تبذلها حكومة دبي لدعم القطاع الصناعي والمدفوعة بتوجيهات صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة، رئيس مجلس الوزراء، حاكم دبي، رعاه الله، والرامية إلى رفع مساهمة القطاع في الناتج الإجمالي لدبي خلال السنوات القليلة المقبلة.

اقرأ المزيد

المصدر:البيان

يبيع بنك أبوظبي الوطني سندات خضراء لأول مرة، وينوي استغلال العائد لتمويل مشاريع بيئية، حيث تسعى حكومات المنطقة إلى الحد من الاعتماد على النفط في تلبية حاجاتها من الطاقة، وفق ما ذكرته بلومبرغ.

اقرأ المزيد

المصدر:الخليج

«أمازون» شركة استثنائية، بلا أدنى شك، حيث تستحوذ الشركة التي بدأت كمتجر للبيع عبر الإنترنت، على أكثر من نصف كل دولار ينفق على الإنترنت في الولايات المتحدة، ناهيك عن أنها من أكثر الشركات العالمية الرائدة في مجال الحوسبة السحابية. وخلال هذا العام، من المتوقع أن يبلغ إنفاق «أمازون» على خدمات البث التلفزيونية عبر الإنترنت ضعف ما تنفقه شبكة «أتش بي أو» للكابل. وتشمل المنتجات المادية التي تحمل علامة «أمازون» البطاريات واللوز والملابس ومكبرات الصوت، وغيرها الكثير.

اقرأ المزيد

المصدر:الخليج

أكد بدر سليم سلطان العلماء الرئيس التنفيذي لشركة «ستراتا للتصنيع» رئيس اللجنة التنظيمية للقمة العالمية للصناعة والتصنيع، أن الإمارات تقود التوجه العالمي لإعادة صياغة مستقبل قطاع الصناعة منطلقة من جهودها الناجحة في بناء اقتصاد متنوع ومستدام قائم على المعرفة والابتكار لتساهم عبر سياستها الخارجية في دعم جهود الدول الأخرى لتحقيق السلام والازدهار الاقتصادي في مختلف أنحاء العالم.

اقرأ المزيد

المصدر:البيان

حلت دبي في المركز الأول وأبوظبي بالمركز الثاني على مستوى الشرق الأوسط وأفريقيا على مؤشر مراكز المال الدولية الصادر عن مؤسسة زي ين (معهد التنمية الصيني في مدينة شن تشن) للعام الجاري، وذلك بعدما جاءتا في الترتيب الـ 25 و28 عالمياً.

اقرأ المزيد

المصدر:البيان

خفضت السعودية الضرائب المفروضة على شركات إنتاج النفط، في خطوة جوهرية تأتي قبل إدراج عملاقة النفط السعودي «أرامكو» في السوق المالية. وحدد الأمر الموقّع من قبل العاهل السعودي الملك سلمان بن عبد العزيز ضرائب الدخل على الشركات النفطية بين 50 و85%، بحسب قيمة استثماراتها، بعدما كانت ضريبة ثابتة بنسبة 85%.

وينص القرار على أن تكون الضريبة على الشركات التي تبلغ استثماراتها في المملكة أكثر من 375 مليار ريال سعودي، أي نحو 100 مليار دولار، 50%. وحدد الأمر ضريبة الدخل على الشركات التي تبلغ استثماراتها بين 300 و375 مليار ريال بنسبة 65%، و75% للشركات التي تبلغ استثماراتها بين 225 و300 مليار ريال، و85% للشركات التي تستثمر بأقل من 225 مليار ريال.

اقرأ المزيد

​​

تقييم الصفحة
|
آخر تحديث للصفحة : 28/03/2017 03:03 م