مرحبا بكم في موقع وزارة المالية

برامج التطوير والتدريب

التدريب في وزارة المالية عملية متواصلة

يعد التعليم والتدريب والتطوير أحد العناصر الرئيسية في الخطط الاستراتيجية لوزارة المالية، بما يجعلها الخيار الوظيفي الأول للكفاءات المواطنة من خلال توفير بيئة عمل محفزة تعتمد على نتائج الأداء وتشجع الابتكار والتفكير المبدع وتعمق الانتماء الوظيفي وتحقق الاكتفاء الذاتي من الكوادر القيادية الإشرافية والاختصاصية المواطنة.

وتعتمد وزارة المالية برنامجاً سنوياً للتدريب يستهدف تطوير قدرات موظفيها في مختلف مجالات عملهم لدعم قدرتها على تحقيق أهدافها وتطلعاتها. وتحرص على استثمار علاقات الشراكة والتعاون التي تربطها بمختلف المؤسسات والمنظمات المالية الدولية، في تنظيم برامج تدريبية متخصصة قادرة على إكساب موظفيها خبرات جديدة تدعم قدراتهم على إنجاز مهامهم وفق أفضل المعايير.

مهام ومسؤوليات قسم التدريب والتطوير

يتبع قسم التدريب والتطوير في وزارة المالية آليات تدريب معتمدة علمياً تستند على المواصفة القياسية آيزو التدريب 10015:1999، ويضع الاستراتيجيات والنظم والخطط التنفيذية لبرامجه التدريبية على أساس تحديد الكفاءات اللازمة لأداء كل مهمة بالجودة المطلوبة وفقاً لأفضل الممارسات العالمية، وتقييم كفاءة كل موظف، ومن ثم وضع الخطط اللازمة لسد الفجوات في المعرفة والمهارات، استناداً لتحليل الاحتياجات الحالية والمتوقعة مقارنة بالكفاءات المتوافرة.

حلول تدريبية مبتكرة

تعتمد وزارة المالية حلولاً مبتكرة للتدريب وهي مسألة خصصت لها ورشة عمل نظمها فريق الابتكار الحكومي بالتنسيق مع الإدارات المعنية بمتطلبات وآليات تدريب موظفي الوزارة والوزارات والجهات الاتحادية.

واستهدفت الورشة:

إيجاد حلول تقنية مبتكرة في المجال تشمل التسجيل وإدارة المدربين وبرامج التدريب والتقييم والعروض وغيرها.  
إيجاد أدوات مبتكرة لتقييم احتياجات التدريب وتحديد أولوياته والتخطيط له وتحليل نتائجه ضمن "دليل حزمة أدوات الابتكار" التي أطلقها مركز محمد بن راشد للابتكار الحكومي.  
 

وتتيح ورش العمل من هذا القبيل مناقشة مواضيع مهمة تتعلق بالتدريب المهني وفق توجهات المستقبل في دولة الإمارات وفي مقدمتها أدوات الابتكار والتحول الإلكتروني والذكي في العمل والخدمات والتدريب.

برامج تدريبية مصممة خصيصاً لتعزيز مستويات الأداء المتميز​

خطط وبرامج التدريب في وزارة المالية متواصلة داخلياً وخارجياً ومصممة بدقة وإتقان لتلبية كافة المتطلبات بدءاً من تأهيل الموظفين الجدد ومنتسبي برنامج مسار مروراً بتطوير قدرات الموظفين لإتقان مهامهم الحالية وتأهيلهم للانتقال إلى مناصب أعلى وصولاً لإعداد قيادة الصف الثاني، كما تتسع لتشمل تعزيز قدرات وكفاءة مستخدمي الأنظمة المالية الاتحادية في الوزارات والجهات الحكومية ولدى الشركاء المحليين والموردين.

وتمر العمليات التدريبية داخلياً بعدة مراحل بالتنسيق المباشر مع مختلف القطاعات والإدارات بهدف التعرف على الاحتياجات التدريبية لكل موظف وإدارة من أجل تطوير قدرات الموظفين وتأهيلهم للقيام بالمهام الموكلة إليهم ضمن مناصبهم الحالية وتأهيلهم للانتقال إلى مناصب أعلى.

أدوات خطط التدريب في وزارة المالية

يقوم التدريب لدينا على حزمة من الأدوات هي:

أدوات خطط التدريب
​​

تطوير خطط التدريب

التدريب في وزارة المالية عملية متواصلة

 
 
تطوير خطط التدريب  

تسخير التكنولوجيا لتوفير برامج تدريبية مثالية

تتبنى وزارة المالية حلول تدريبية مبتكرة، وتستخدم الأنظمة الإلكترونية وتطبيقها الخاص على الأجهزة الذكية وبينها:​


تطبيق إدارة علاقات المتعاملين Oracle Siebel لتدريب المستخدمين من موظفي الجهات الاتحادية والموردين فقط

ويتضمن المنافع التالية:

  • التسجيل في البرامج التدريبية.

  • إدارة محتوى ومادة البرامج التدريبية.

  • التعلم الذاتي من قبل المتدرب.

  • متابعة مستجدات البرامج وسير البرنامج التدريبي. جزء من E-Business Suite وتديره الهيئة الاتحادية للموارد البشرية وهو مخصص لموظفي الحكومة الاتحادية.

تطبيق Oracle Learning Management يستخدم لتلبية احتياجات التدريب لموظفي الوزارة فقط

ويضمن تلبية الاحتياجات التالية:

  • إدارة مهارات التعلم.

  • توفير مسار تعلم واضح ومحدد للمتدربين بما يساعد في تطوير الأداء المهني.

  • توفير مرجعية مركزية لملف تدريب الموظفين.

  • خاصية تقييم البرامج والمدربين والموظفين المتدربين.

جزء من E-Business Suite وتديره الهيئة الاتحادية للموارد البشرية وهو مخصص لموظفي الحكومة الاتحادية.

 

​​

وعادة ما تنظم وزارة المالية ورش عمل داخلية حول آليات تحديد مؤشرات التدريب وخصائص برامجه, بما في ذلك نظام التدريب الألكتروني وطريقة اختيار ومكافأة المتدربين وغيرها. كما تحرص على التعاون مع الجهات المتخصصة لتوفير أفضل إمكانات التدريب الأكاديمي والعملي لجميع كوادرها البشربة, بما يعزز قدرتها على تحقيق رؤيتها الاستراتيجية الهادفة إلى تحقيق الريادة العالمية في مختلف مجالات إدارة الموارد وذلك من خلال:​​

وعادة ما تنظم وزارة المالية ورش عمل داخلية حول آليات تحديد مؤشرات التدريب وخصائص برامجه، بما في ذلك نظام التدريب الإلكتروني وطريقة اختيار ومكافأة المتدربين وغيرها.. كما تحرص على التعاون مع الجهات المتخصصة لتوفير أفضل إمكانات التدريب الأكاديمي والعملي لجميع كوادرها البشرية، بما يعزز قدرتها على تحقيق رؤيتها الاستراتيجية الهادفة إلى تحقيق الريادة العالمية في مختلف مجالات إدارة الموارد المالية وذلك من خلال:

الأنشطة والممارسات
داخلياً

اعتماد أفضل الممارسات وتطبيق المعايير الدولية

  • ​تبني أفضل الممارسات في مجال التدريب والتطوير.

  • توفير أفضل إمكانات التدريب الأكاديمي والعملي لجميع الكوادر.

  • تنظيم ورشة عمل بعنوان "تصميم الحقيبة التدريبية" بالتعاون مع مركز الأعمال الأوروبي للتدريب والتطوير والمركز العالمي الكندي والبورد الأمريكي بهدف تأهيل المشاركين لاحتراف تصميم الحقائب التدريبية وفقاً للمعايير الدولية المعتمدة من خلال تزويدهم بالخلفية المهنية والتدريبية والتسويقية، وتعريفهم بماهية الحقائب التدريبية وأنواعها ومواصفاتها ومعاييرها وفقاً لتقنية ASK لتصنيف الأدوات التدريبية وتقنية AIDDA لتصميم الحقيبة، وأفضل التطبيقات العملية في الإعداد والتصميم.

  • تأهيل الموظفين الجدد ومنتسبي برنامج مسار.

  • اعتماد برنامج تأهيل قيادات الصف الثاني من مرحلتين:

تضم الأولى أربعة اختبارات مخصصة للقياديين عن المعرفة العامة، استبيان سمات الشخصية الخمسة عشر 15FQ، اختبار المنطق وتقييم 360 درجة القادة.

تشمل المرحلة الثانية انخراط المشاركين ببرنامج دبلوم مهني في المهارات القيادية يرتكز إلى المهارات الأساسية في الإدارة والقيادة، والتخطيط الاستراتيجي، وإدارة الموارد البشرية، والتواصل والاتصال الفعال، وبناء وقيادة فرق العمل وتبني فكر التغيير وإدارة الجودة الشاملة.

الأنشطة والممارسات
خارجياً

اعتماد أفضل الممارسات وتطبيق المعايير الدولية

  • التنسيق مع وزارة التعليم العالي والبحث العلمي في مسائل التدريب والتطوير وتصميم البرامج التدريبية وأفضل الممارسات في المجال، وأنواع الشهادات المهنية، والاتفاقيات والعقود، وبرنامج الوزارة لتأهيل قيادات الصف الثاني.

  • عقد اتفاقية مع جامعة حمدان بن محمد الذكية تقضي بتأهيل وإلحاق موظفي الصف الثاني، المؤهلين لتقلد مناصب إدارية ضمن إدارات وزارة المالية، ببرنامج "الشامل الذكي" لتطوير المهارات القيادية الذي تقدمه الجامعة، وتقضي الاتفاقية بإلحاق 21 موظفاً من قيادات الصف الثاني ببرنامج الجامعة "الشامل الذكي" حيث ستقوم الجامعة بتوفير الكتب والموارد التدريبية، إلى جانب إجراء استبيانات دورية وامتحان داخلي، وتقييم نهائي يرفع للمسؤولين بالوزارة.

  • عقد اتفاقية تعاون مع "معهد دبي القضائي" لتأهيل الموارد البشرية وتطوير الكفاءات تنص على تقديم المعهد برامج تدريبية لموظفي الوزارة، على أن يتم التخطيط لمتطلباتها بشكل سنوي، وتنظيم المؤتمرات والندوات وورش العمل وتبادل المنشورات الدورية والبحوث والدراسات والاستفادة من الخطط والبرامج التدريبية التي يطرحها المعهد في مجال نشر الثقافة القانونية.

الأنشطة والممارسات
الوزارات والمؤسسات الاتحادية

دعم الكفاءة في جميع المجالات

  • تأهيل الموظفين المسؤولين عن تنفيذ الإجراءات والنظم المالية.

  • تأهيل المختصين بتنفيذ الإجراءات والأنظمة المالية لدى الوزارات والجهات الحكومية الاتحادية في الدولة، باستخدام البرامج والتقنية المتخصصة، وذلك التزاماً برفع كفاءة وفعالية أنظمة العمل المالية للحكومة الاتحادية وتطويرها.

  • تعزيز قدرة وكفاءة مستخدمي الأنظمة المالية المعمول بها في الحكومة الاتحادية من خلال تعريفهم بالقوانين والقرارات والسياسات المالية الجديدة، وفي هذا الإطار:

نفذت وزارة المالية سلسلة من ورش العمل ضمن برنامج تدريبي متكامل للتعريف بقرار مجلس الوزراء رقم (32) لسنة 2014 بشأن لائحة المشتريات وإدارة المخازن في الحكومة الاتحادية تضمنت عدداً من المحاور منها نظام المشتريات، وحوكمة المشتريات، وطرق الشراء، وأنواع العقود، وإدارة معلومات الموردين بالإضافة إلى شروط ومواصفات الترسية الصحيحة وغيرها الكثير.

نظمت الوزارة بالتعاون مع مؤسسة التمويل الدولية ورشة عمل تدريبية لممثلي الحكومة الاتحادية في مجالس إدارات الشركات والمؤسسات التي تساهم بها، وتعتبر المؤسسة أحد كيانات مجموعة البنك الدولي وتسعى لتنشيط التوسع الاقتصادي للدول الأعضاء وتشجيع تدفق رؤوس الأموال الخاصة للمساهمة في تمويل المشروعات وتقديم الخبرة الإدارية والفنية في إدارتها. ​​​​​


تقييم الصفحة
|
آخر تحديث للصفحة : 15/05/2018 12:29 م